Kalimat Anghami
Picture of the item

مسافرين

محراك  (٢٠٢٠)

1.8K إستماع | 39 إعجاب
هاي  رح  تكون  أسف 
مني  لحالي  لراسي  الزبالة 
البتحكم  بدالي 
وبهمّش  مشاعري 
راحت  دفاتري 
هالنصّ عم  بتسطّر  عشاشتي
 مع  كل  أسف
 صرت عم بكشف هشاشتي 
بظل  تعب
انحرق  بيتن ا بلاوي  البومات  صور
 ازا  بدي  أخرا  عالماضي  رح  أزيد  عُقَد
اهلاً ببلاد  الإحبس  إحبس  إحبس  إيد  كل  من  مدّ  بصر
العمى
عأيام المشروع
 مع
 صافي عالبيتبوكس 
وحويلة  وابو الروز 
كنت أحسّ  بطعم  اليوم 
هون  كلّو داير ورا  الفوز
بترفعلن  نصر  برفعولك  بعبوص
شوف
هاي صار عادد السنين 
عاضض شفتو لاعن وقتو
شايف مسكين 
ثانية غيرو فكرة  طيرو في 
غيرن كتير 
بنى طلعوا شجر قلعوا 
أنا واشم إسمين 
فارد زند بس وين 
باني حالي أكتر من مرّة مفكّر بسأل و بعدين 
أهّل سهّل بوّس ودّع 
منتلاقى بعدين 
مالي مين الباع مين ولا إلي بكل الباعدين 
مسافرين 
هاي  صار عادد السنين 
عاضض شفتو لاعن وقتو
شايف مسكين 
ثانية غيرو فكرة  طيرو في 
غيرن كتير 
بنى طلعوا شجر قلعوا 
أنا واشم إسمين 
فارد زند بس وين 
باني حالي أكتر من مرّة مفكّر بسأل و بعدين 
أهّل سهّل بوّس ودّع 
منتلاقى بعدين 
مالي مين الباع مين ولا إلي بكل الباعدين  
هيك هيك مسافرين
مسافرين
هيك هيك مسافرين
مسافرين
شوف
أكلتني سنين بين ما صحيت 
زتّيت خطط  وبديت 
عدّيت مرحلة وعيت 
فشّيت خلق علّيت 
حالي بمعنيين خلّيت البيت بس مجرّد حيط 
بيني وبين كل حدا بلا ليش 
بالله بلا ليش 
تطلع تتواصل مع مين
مقطوع ووراقي فيش
مخنوق وسّع يا كبير
مبيوع حقّك قرشين 
حوت حزين بس رزين 
بدمع عالسين ويعين 
ويعيّن خير ليصيب 
أنا خشبة بتكهربنيش على فكرة 
أكلتني سنين بين ما صحيت 
زتّيت خطط  وبديت 
عدّيت مرحلة وعيت 
فشّيت خلق علّيت 
حالي بمعنيين خلّيت البيت بس مجرّد حيط بيني وبين كل حدا بلا ليش 
لانو
صار عادد السنين 
عاضض شفتو لاعن وقتو
شايف مسكين 
ثانية غيرو فكرة  طيرو في 
غيرن كتير 
بنى طلعوا شجر قلعوا 
 واشم إسمين 
فارد زند بس وين 
باني حالي أكتر من مرّة مفكّر بسأل و بعدين 
أهّل سهّل بوّس ودّع 
منتلاقى بعدين 
مالي مين الباع مين ولا إلي بكل الباعدين 
مسافرين 
أسف 
هاي مني لحالي لراسي الزبالة البتحكّم بدالي 
وبهمّش مشاعري 
هاي راحت دفاتري 
هالنّص عم بتسطّر عشاشتي مع كل أسف 
صرت عم بكشف هشاشتي ب ظلّ تعب 
انحرق ببيتنا بلاوي ألبومات صور
م إزا بدي أخرا عالماضي رح أزيد عُقَد