Kalimat Anghami
Picture of the item

باريسي

عادل ابراهيم  (٢٠١٨)

168.2K إستماع | 3.8K إعجاب
من جماله قلت حسبي
‎لونه لاتيني وغربي
‎وشكله كشميري وهندي
‎وجسمه باريسي

‎مدري من عمه وخاله
‎كنّه من كوكب ل حاله
‎والبشر كلها في كوكب
‎لا تقارن

‎روز باريس شفته
‎في دبي انا لمحته
‎صدفة جت عيني بعينه
‎وكتفي ماحاسب لمسته

‎رَوْز بِأَرِيس شَفتهُ
‎فِي دُبِّي أَنا لَمَّحتِهُ
‎صُدْفَةً جِت عَيْنِي بِعَيْنهُ
‎وَكَتِفِي ماحاسب لَمْستهُ

‎زينه كنه سهم جارح
‎والعطر في الجو نافح
‎غني يا شاطي جميرا
‎زارنا زين الملامح
‎
بختصرلك هالعبارة
يا الحلو رد الزياره
تدري وش سوى جمالك
يا ويلي

في سماي انت السحابة
وفالشعق صوتك ربابة
دندن الليلة ودندن
يا سؤالي

‎رَوْز بِأَرِيس شَفتهُ
‎فِي دُبِّي أَنا لَمَّحتِهُ
‎صُدْفَةً جِت عَيْنِي بِعَيْنهُ
‎وَكَتِفِي ماحاسب لَمْستهُ

‎زَيْنهُ كَنّهُ سَهَمَ جارِح
‎وَالعَطِر فِي الجَوّ نافَحَ
‎غَنِّي يا شاطي جميرا
‎زارَنا زَيَّننَ المَلامِح

يا حديثي الحصري انته
يا خبر شفته وقلته
هالخبر فاجأ حياتي
صرت مغرم
لمسته

رَوْز بِأَرِيس شَفتهُ
‎فِي دُبِّي أَنا لَمَّحتِهُ
‎صُدْفَةً جِت عَيْنِي بِعَيْنهُ
‎وَكَتِفِي ماحاسب لَمْستهُ

رَوْز بِأَرِيس شَفتهُ
‎فِي دُبِّي أَنا لَمَّحتِهُ
‎صُدْفَةً جِت عَيْنِي بِعَيْنهُ
‎وَكَتِفِي ماحاسب لَمْستهُ

وكبريائي ينحي له
والغرور انهد حيله
صرت انا إنسان ثاني
كله بس منه