Kalimat Anghami
Picture of the item

لازم غير النظام

هبة طوجي  (٢٠١١)

123.1K إستماع | 2.6K إعجاب
الآخرون هم الجحيم

يوميّة ذات الوجوه، ذات الإشيا

بتوعا . بتتحمم

بتتحمم من كذب المجتمع اللي معلّق عليك

ضجيج، غبرة، عجقة سيارات

ذات الأخبار، معارضة . موالاة

بتموت وبتعيش ميّة مرّة

وما حدا مهتملّك!!

كل إنسان عايش بجحيمه

كل إنسان عم بيدور بمأساته

مفتكر معه الحق

الغلط عم بيزيد ... عم بيزيد

وإنت ... حامل السلم بالعرض

 

برج العقرب صار بمدار التنك

عم بيدور الكون بعكس الفلك

ورجال الحديد ألدوا الملك

عايش بالروتين بشقة صغيرة

عصفور وسجين بناية كبيرة

وعم بتدور الأرض بدوامة كبيرة

من بعيد الإشيا بتشوفها أجمل

الأنظمة والناس والحب الأول

لما بتصير قريب كل شي بيتبدل

مكتوب الرشوة بفنجان القهوة

القبضة من المجهول قصيدة حلوة

والمدير إنسان والمال بيغوي

 

أنا مش قادر غير وضعي ما عندي قوة تغيير

عم بتهدم وحدي وساكت صار في حقد وذل كتير

فوضى، جنون، وليش أنا وحدي بدي إمشي عالنظام

يمكن حتى غير وضعي لازم غير النظام

أنا مش قادر غيّر وضعي، ما عندي قوّة تغيير

عم بتهدم وحدي وساكت، صار في حقد وذل كتير

فوضى، جنون، وليش أنا وحدي بدّي إمشي ع النظام

يمكن حتّي غيّر وضعي، لازم غيّر النظام

 

يمكن الخلل نابع من شعبي

كل شي بيتزبط ولا شغلة صعبة

ناخب ونايب بتدور اللعبة

سياسة المال شو فيك تقلّا

خلايق، ملل، طوايف اللّه

هدموا الأديان، هجّروا اللّه


 

يا ريت بتتغير مرة هالدورة الكونية

ولعبة الأنظمة الحرة بترجع إنسانية

روتين نظام بيقتل، إنت بسجنو محبوس

بالسجن بتنتحر مرّة، انتحر بالحريّة!!

 

أنا شعبي وحامل هموم ونازل صوب الإنكسار

مهما تصرّخ ما بيقوموا، الصرخة بقوة إنفجار

ليش الأنظمة بتقرر شغلَك، نومك وموتك

قرر نظامك لحالك وعي فيك الإختيار

أنا شعبي وحامل هموم ونازل صوب الإنكسار

مهما تصرّخ ما بيقوموا، الصرخة بقوّة إنفجار

ليش الأنظمة بتقرر شغلَك، نومك وموتك

قرر نظامك لحالك، وعّي فيك الإختيار

 

هالعالم لوين رايح؟

ولك اصبروا ع بعضكن

الكل مستعجل

كل واحد بدو حاله

ما حدا بيشعر مع التاني

ما بقى في مروّة

ضغط، بشاعة، فلتان

ما عاد في روابط وقيم

انكسرت الصداقة

كل شي صار محلل

الإستغلال، الغش

بس تغتني بسرعة

ومع هيدا وكلّه، والفقر راح ياكل الناس

البلد صار أغنيا وفقرا

قديش بدك تعاند

وصلت عنقطة اللاعودة!!

يا بتنتحر، يا بتهاجر، يا بتفوت باللعبة

فتش ع خلاصك

 

أنا مش قادر غيّر وضعي، ما عندي قوّة تغيير

عم بتهدّم وحدي وساكت، صار في حقد وذل كتير

فوضى، جنون، وليش أنا وحدي

بدّي إمشي ع النظام؟!

يمكن حتي غيّر وضعي لازم غيّر النظام

 

أنا شعبي وحامل هموم، ونازل صوب الإنكسار

مهما تصرّخ، ما بيقوموا. الصرخة بقوّة إنفجار

ليش الأنظمة بتقرر شغلك، نومك وموتك

قرر نظامك لحالك وعّي فيك الإختيار!