Kalimat Anghami
Picture of the item

انتهى موضوعنا

جوزيف عطية  (٢٠١٧)

2.9M إستماع | 65.8K إعجاب
عاش كمْ  يوم حلو معايا خَلاص وانتهى موضوعنا
 أنا وقت فَراغ بالنِسباله كان بيقضّيه 
 سوءْ حظ ان احنا نموت على ناس عايشة  بتوجَعنا 
 لو صاحِب حق مكَنش يخاف عيني تيجي في عنيه 
 
 عاش كمْ  يوم حلو معايا خَلاص وانتهى موضوعنا
 أنا وقت فَراغ بالنِسباله كان بيقضّيه 
 سوءْ حظ ان احنا نموت على ناس عايشة  بتوجَعنا 
 لو صاحِب حق مكَنش يخاف عيني تيجي في عنيه 
 
 مِش واقفة حياتي عليه و خلاص
 كان صفحة وهقلِبها 
 من عادة الدُّنيا انّنا في حاجات بِتسيبنا و بنسيبها 
 هايخِف الجَرح انّما في الغالِب مطرحه هايعلِّم 
 و في ناس ما بتِرجَعش لطبيعِتها بعد ما تتألّم 
 
 مِش واقفة حياتي عليه و خلاص
 كان صفحة وهقلِبها 
 من عادة الدُّنيا انّنا في حاجات بِتسيبنا و بنسيبها 
 هايخِف الجَرح انّما في الغالِب مطرحه هايعلِّم 
 و في ناس ما بتِرجَعش لطبيعِتها بعد ما تتألّم 
 
 عاش كمْ  يوم حلو معايا خَلاص وانتهى موضوعنا
 أنا وقت فَراغ بالنِسباله كان بيقضّيه 
 سوءْ حظ ان احنا نموت على ناس عايشة  بتوجَعنا 
 لو صاحِب حق مكَنش يخاف عيني تيجي في عنيه 
 
 بُكرا يشوف الفرق مع غيري ايه و يحنّ  بقوّة 
 يفوق متأخّر بعد الوقت ما هايكون فات                    
 و لا في إحساس ممكِن يحييه  لو مات من جوة 
 الوقت كفيل إنه يصفّي كل الحِسابات
 
 بُكرا يشوف الفرق مع غيري ايه و يحنّ  بقوّة 
 يفوق متأخّر بعد الوقت ما هايكون فات                    
 و لا في إحساس ممكِن يحييه  لو مات من جوة 
 الوقت كفيل إنه يصفّي كل الحِسابات
 
 مِش واقفة حياتي عليه و خلاص
 كان صفحة وهقلِبها 
 من عادة الدُّنيا انّنا في حاجات بِتسيبنا و بنسيبها 
 هايخِف الجَرح انّما في الغالِب مطرحه هايعلِّم 
 و في ناس ما بتِرجَعش لطبيعِتها بعد ما تتألّم 
 
 مِش واقفة حياتي عليه و خلاص
 كان صفحة وهقلِبها 
 من عادة الدُّنيا انّنا في حاجات بِتسيبنا و بنسيبها 
 هايخِف الجَرح انّما في الغالِب مطرحه هايعلِّم 
 و في ناس ما بتِرجَعش لطبيعِتها بعد ما تتألّم