Kalimat Anghami
Picture of the item

حوار

محمود كاسباروف  (٢٠٢٢)

22 إستماع | 2 إعجاب
بقولك ايه
عشان متتعبنيش
ولا تلك كتير
هنا مبتمشيش
غير بالتقدير
تتخرط بالتدريج
تتأخر فى التفريغ
تتهرب ف البرميل
انا جاى وعندى كتير
زمان كان عندى زميل


بتغذى على الاخصام وبجيلهم فجأة انا الأجل المنتظر
بنشط ف الشتا متجيش تسبقنى اركن ياض تحت الغطا
بدريفت وأعفر الحكم صفر فيش خلعان م القضا
تديه العوجان يتظبط، رجالة أصلها منفضة
بقفل عليهم زى الشاتر
مش دارك ليه انك ف خطر
تتباكس ليه ماتخفوا عبط
الخق بيوجع تاخده عضل

فاكر اصاحبى
اما كنت بتجرى ورايا
كنت بتحفى
زى البهيم تتوجه بالعصاية
على راحتى
اسموك ف القسم مهتمش بالقضايا
هانوا الشباب
دفنوا الصبايا
اقفل عقلك وقول ورايا
قول ورايا

بغيبهم بحيث
بسببله الdehaze
حمل الليالى هين
لو شارب اتنين


تطلعلى ف الدور
لا انزل 
يا ابنى 
لانى
مدورتش على حد يعينى

جه ف تشميع
تدور تشييع
كارف الصحبة بقالى كتير
مشوفتش بكرة الريسك كبير
كانوا هنا كترة ريست ان بيس
كانوا هنا كتلة من التعري*
قالوا هيلا هوبا ويلا نطير
ندوس ع الطيب اكنه بنزين

اجيبوا؟ جاهزين
اجيله تخدير
زميلى ع الترب ادفن نفسيك
زميلى ننطرك ماحناش ناقصين

وبقول ايه
دخل فيا صدرت الكوع عوجتله الشاسيه
قايم م النوم حاسس بالجوع ماكلش خصمى ليه 
دا راب بجد يااه، مش باتون ساليه x2
مالك يا كاسبر
مش بتُنسى ليه x2


ايييه 
وجيييت
عشان اعلم ع البيييت
وجييت
عشان تبطل تزيط


كلها بتركن اما اودى
خط النهاية بعده اعدى
خدت خبرة خدت وقتى
اللى كنت عايزه خدته وقتى

بتفنن ف الإهانة
بحلل ف التخانة
تنهج وانت طالع
بتهنج بدون حباية
بتهرتل ليه ف كلامك
بلسانى بسيب علامة
تنسانى تبقى استحالة