Kalimat Anghami
Picture of the item

ستة (مع نونز)

ادرينالين.  (٢٠٢١)

308 إستماع | 12 إعجاب
قاعدين شاربين في الحتة
من ستة الصبح لستة
قاطعين عالحركة
ولما نقوم ننزل بالبركة

و لو بتشوف هيجيلك الظلمة
هتتم اللقطة
زميلي مش بغلط
انا مظهر من غير ما استعرض
يا نبطشي يا مستني الفقرة

في الضلمة سلاحي كاشفلي طريقي
السن صاحبني و عادي يرازيني
فين ايام اللمة الحلوة لما الناس مكانتش تأذيني
قبل الدنيا ما تصبح برد
قبل الأصلي ما يقلب صيني
لما الشتا كان عايز صُحبة
لما احتجت اللي يراضيني

في عز العتمة بكون شواف
مولود في الشارع
مش بنخاف
اتقل من الصبر
اشد الناس
لو عدي الدهر في يوم
منساش

و في يوم ترازينا نحطك عالسلاح
روح نام و ارتاح
الصبح يقولوا اسامينا عالشاشة
الصبح يقولوا

في الضلمة سلاحي كاشفلي طريقي
السن صاحبني و عادي يرازيني
فين ايام اللمة الحلوة لما الناس مكانتش تأذيني
قبل الدنيا ما تصبح برد
قبل الأصلي ما يقلب صيني
لما الشتا كان عايز صُحبة
لما احتجت اللي يراضيني

اتغيرنا ياما
بين السطور دايماً رسالة
صناع الحالة
ماتشوفش حد
ماتشوفش حالك
واخدك بنقص زي الفلاشة

واخدينها مهنة انا واخدها هواية
من صغر سني بحكي الحكاية
مين سمعني مين كان معايا
لو ده في التوب لا دي البداية

في السكة سبقنا اميال
لينا عودة نصفي حساب
معاشرش الا الجدعان
لو تغنيني كنوز ما اتباع

اخواتي دول ديابة بس بننتج زي الآلة
هتخيب ويانا نتغابي
ضهر السلحف
راس دبابة

هنوطي العالي
اقلبه عالنار عالهادي
انا والنونزعملنا حكاوي
طارة هنسوقها لحد الوادي

هتشوفها تتفاجيء
الدنيا عليك تتشاكل
والمنفي يتنه ينادي
مين بقي يسمع وقت ما جاني

تغلط
تتكدر
والناس لينا بتقدر
في عز الشمس تمطر
وانا شايفك ثابت متسنتر
تهرب
وتبمبك
تليفون نجيبوك متجنزر
والناس تتلم عالمنظر
وانا شايفك مذلول متفرمت

في الضلمة سلاحي كاشفلي طريقي
السن صاحبني و عادي يرازيني
فين ايام اللمة الحلوة لما الناس مكانتش تأذيني
قبل الدنيا ما تصبح برد
قبل الأصلي ما يقلب صيني
لما الشتا كان عايز صُحبة
لما احتجت اللي يراضيني