Kalimat Anghami
Picture of the item

قصيدة عتاب ٢

المتمرد  (٢٠٢١)

73 إستماع | 2 إعجاب
بيمشي الوقت بيمضى العمر ولسا نقاوم
والجسد نبضو خامد على لحظه صادقه نساوم
نزيف مشاعر مافي انسان قادر يتحمل الي تحملتو وعلى ألف جبهة تقاتل
شعورك حاكم كلنا مشروع خيبه لبعضنا ..عشعش الوجع فينا جوا ساكن
ولآخر مرة الرساله الأخيرة ترا لسا بدربك ماشي وحدة وعم وضعف عما كاون
والحب لوحه حلوة وسخوها البشر
والعتب رفعتو لانو مافي صادق كامل
لاتقارن كاتب ترجم المشاعر فيكي لنو كل شعور نخلق بالكون جوا قلبي حامل
الخوف والألم والذنب والعدم وفوضى الحب والهوى وكل شعور أسود داكن
والفخر بعد كل خيبه من يلي راحو كان ممكن تنهيني بس ماحدا سائل
تنهش بعقلك عشو عما تتفاخر ...عالوعود الي عطيتا لناس مابعمرا بتستاهل
ولا عالنطرة والسهر والقلب الكفر بدين الحب يلي انت فيه مآمن
بتفاخر بالقوة الآخدتا بعد كل خيبه ذكرتا رغم الحرب يلي فيني لسا صامد
واليوم وبكرى الي خفت منو مبارح صار...ولسا عحيط مايل مستقبل جريح ساند
خيباتي كلا انا المسؤول عنا.والكل عني عم يتخلا
وانا مكان ثابت
وبحربك مع حنين الليل صعب تتجاهل..تنتهي بغصه لانو مافيها اي قواعد
مافي اي مساعد مافي حدا سامع..ولاغي فكرت تنسى وعلى حالك حاقد
ومرت جواتي وقالت عادي بكرى بتنسى بدا اتمسك فيها بس اتمسك بلي تركني رافض
وماتت اللهفه على حدود الجفا وبين السطور نحكا كلشي بقلبي كابت
وبقصدتي التانيه رفعت العتب عنك لانو أفضل رد اني وحدي قاوم ساكت
والشوق ممكن يتغابى يركض تجاها والقلب شاب بالبعد بس بالكبريا جاهل
واخر وعد اني رح انسى متذكرة الوعد لسا..وعدي رح ضل حاول